رأي وتحليل

رأي وتحليل

خوذ البطاركة السوريين وأناشيد النصر للأسد

  ريكاردو كريستيانو القدس العربي:27/8/2019 كان الحر لاهباً في الخامس عشر من شهر آب/ أغسطس في إيطاليا،...

العثمانيون: أعداء الغرب النافعون؟

صبحي حديدي قليلة، وفي الوسع القول إنها نادرة، تلك الدراسات الغربية التي تساجل أطروحات «الاستشراق»، 1978، كتاب إدوارد...

احتلال إيراني استيطاني في القرن الـ21!

حنا صالح إيران لن تنسحب من سوريا!!كلام خطير، خصوصاً عندما يكون قائله زعيم «حزب الله»، حسن نصر الله، الذي...

المأزق الوطني لاسلاميي سورية

المأزق الوطني لاسلاميي سوريا

الدين والحداثة والمستقبل.

كامل عباس يمكن ملاحظة عاملين كانا وما زالا يعملان بشكل متعاكس في تجمعات الحداثة البشرية. عامل إيجابي معرفي...

المعارض السوري جورج صبرا: الثورة أنجزت هدم النظام القديم والتغيير لن...

حاورته: رلى موفّق الحديث مع المعارض السوري جورج صبرا، المتماهي مع الثورة السورية في إنجازاتها وإخفاقاتها وتطلعاتها وأحلامها، يُعيد...

ائتلاف الثورة والاستحمار

عمر قدور الاسم الرسمي "الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية"، وأصحابه ذكّرونا بوجوده مع نهاية الشهر الفائت بمناسبة انعقاد...

عن الإسلاميين والعسكر ومقولة وجهَي العملة الواحدة

زياد ماجد ارتفعت بُعيد وفاة الرئيس المصري المُعتقل محمد مرسي، نتيجة ظروف حبسه منذ الانقلاب عليه من قبل الجنرال...

هل يمكن ان تعود البشرية الى العصور الهمجية من جديد ؟!

كامل عباس مشهدان في مخيلتي ضغطتا عليّ لكتابة هذا المقال . المشهد الأول

ياقوت عبد الباسط الساروت

صبحي حديدي في آذار (مارس) 2011، حين كتب أطفال درعا «إجاك الدور يا دكتور» على ألواح مدارسهم وعلى جدران...

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close