وثيقة سرية تكشف عجز أممي عن تنفيذ أي حل في سوريا

12

الهيئة السورية للإعلام:

كشفت وثيقة سرية حصلت عليها مجلة “فورين بوليسي” الأميركية، أن الأمم المتحدة لن تكون قادرة على رصد أو تنفيذ أي اتفاق للسلام في سوريا قد يخرج عن محادثات جنيف ، على الرغم من سعي الأمم المتحدة والدول المعنية بالملف السوري من بذل جهود بغية دفع كافة الأطراف السورية إلى الحوار  والمشاركة في التوصل إلى حل.

وبحسب المجلة فقد جاء بالوثيقة أن “الأمم المتحدة  قلقلة إزاء تعويل العالم عليها للخروج بحل للأزمة السورية”، مشيرة إلى أن “الأمم المتحدة قد لا تستطيع فرض وقف لإطلاق النار بسبب تعدد الفصائل المسلحة والجماعات (الإرهابية) في سوريا”.

واوضحت الوثيقة أن الحرب في سوريا والتطورات السياسية إزاءها تشير إلى أن الاعتماد على قوات دولية أو مراقبين طريقة غير ملائمة لمراقبة وقف النار، بسبب خطورة الوضع على الأرض بالنسبة لقوات حفظ السلام.

وأشارت إلى أن الدول الكبرى والمعنية بالأزمة لا تظهر رغبة جدية بالتدخل للقيام بهذه المهمة على نحو فعال، كما أن هناك خطرا من قبل المتشددين الذين تم استبعادهم من المحادثات السياسية.

مشاركة