منظمة العفو الدولية: قصف المستشفيات بسوريا “جريمة حرب”

0

بلدي نيوز – متابعات
نددت منظمات دولية عديدة استهداف طيران الاحتلال الروسي عدة مستشفيات بريفي إدلب وحلب، أمس الاثنين، ما أدى لاستشهاد وجرح عشرات المدنيين والكوادر الطبية.
وقال المتحدث الأممي فرحان حق عن الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون “إنه انتهاك صارخ للقوانين الدولية، والأمين العام ينتابه قلق بالغ من تقارير عن هجمات صاروخية على خمس منشآت طبية على الأقل ومدرستين في حلب وإدلب، قتل لفيها نحو خمسين مدنيين بينهم  أطفال”.
وأضاف “إن هذا العمل يخيم بظلاله على التعهدات التي اتخذت خلال اجتماع المجموعة الدولية لدعم سوريا في ميونخ منذ أيام”.
في المقابل طالبت منظمة العفو الدولية، القوات الروسية وقوات النظام بوقف الاستهداف المتعمد للمستشفيات والمرافق الصحية في سوريا.
وأكدت العفو الدولية “إن الهجمات التي استهدفت مرافق طبية، ليست سوى جزء من عشرات الهجمات التي تبدو متعمدة ضد مستشفيات وعيادات وعاملين في المجال الطبي، في انتهاك صارخ للقانون الدولي الإنساني”.
وأضافت المنظمة “إن الجانبين أي  النظام والروس يعرفان جيداً أن الهجمات المتعمدة على المرافق الطبية هي جرائم حرب”.
وأدانت منظمة أطباء بلا حدود الهجوم الذي استهدف أحد المستشفيات التي تدعمها بريف إدلب، أمس الاثنين.

مشاركة