محكمة تلزم شبكة “فيسبوك” بالكف عن مراقبة مستخدميها ومعالجة معلوماتهم الشخصية من دون موافقتهم.

5

بروكسل — سبوتنيك

أصدرت المحكمة المدنية في بروكسل، اليوم الاثنين، قرارا يلزم شبكة “فيسبوك” للتواصل الاجتماعي، خلال 48 ساعة بالكف عن مراقبة مستخدميها ومعالجة معلوماتهم الشخصية من دون موافقتهم.

وذكر موقع صحيفة “لو سوار” البلجيكية أنه في حال عدم الامتثال لقرار المحكمة أو التأخر في تطبيقه، سيكون على “فيسبوك” أن يدفع 250 ألف يورو كل يوم للجنة البلجيكية الخاصة بحماية حرمة الحياة الخاصة.

وكانت هذه اللجنة، قد رفعت دعوى قضائية ضد “فيسبوك” في حزيران/ يونيو بعد أن أجرت تحقيقا خاصا خلص إلى أن قواعد الاستخدام الجديدة لأكبر شبكات التواصل الاجتماعي في العالم “تتضمن عددا من الانتهاكات للقوانين البلجيكية والأوروبية في مجال حماية حرمة الحياة الخاصة”.

وفي وقت سابق قال رئيس اللجنة المذكورة فيليم ديبيكيلاري أن “فيسبوك” يتابع ويعالج بيانات ليس فقط لمستخدميه، بل وبيانات الأشخاص الذين لا يستخدمونه أيضا.

وأوضح أحد الخبراء المطلعين على نتائج التحقيق في حديث لوكالة “نوفوستي” أن “فيسبوك” يراقب بيانات المستخدمين حتى لو أغلقوا خدمة المراقبة على صفحاتهم، وحتى هؤلاء الذين لا يمتلكون صفحة شخصية لهم، وذلك بواسطة برامج مساعدة للتواصل الاجتماعي، وقبل كل شيء أزرار “الإعجاب” في مواقع أخرى. وجرت مراقبة نشاط الأشخاص على الانترنت كذلك بواسطة متابعة سجل التتبع (“كوكي”)، ما يسمح لـ “فيسبوك” بمعرفة الزائرين.

من جهة أخرى ذكرت بعض وسائل الإعلام أن “فيسبوك” بدوره وجه إلى اللجنة البلجيكية “توضيحات بخصوص بعض الأمور غير الدقيقة” الواردة في دراسة اللجنة، واقترح مناقشتها، لكن اللجنة رفضت ذلك.

وحسب القوانين الأوروبية، يجب أن يحصل كل موقع على الإنترنت على موافقة المستخدم قبل إرسال قطع “كوكي” لحاسوبه.

مشاركة