مؤتمر المعارضة الايرانية في باريس، السلام في المنطقة رهن بزوال نظام الملالي

63
خاص:
عقدت المقاومة الإيرانية مؤتمراً كبيراً بباريس في السادس عشر من شهر كانون الأول الجاري من أجل الحشد الدولي بمواجهة نظام الملالي في طهران . وقد شارك في المؤتمر عدد كبير من الشخصيات السياسية ( وزراء ونواب وأعضاء في مجلس العموم البريطاني والكونغرس الأمريكي والعديد من قادة الرأي والمنظمات الحقوقية والمدنية في العالم ) . كما شارك في المؤتمر عدد من الشخصيات العربية بينهم سيد أحمد غزالي رئيس الحكومة الجزائرية الأسبق والأستاذ ميشيل كيلو والرفيق جورج صبرة وعدد من النواب في البرلمانات العربية وسفراء الدول .
كان المؤتمر تحت عنوان ” نظام الملالي يعيش في أزمات – ظروف انفجارية في الداخل ، تصدر الأزمات إلى البلدان الأخرى ” . وقد افتتحه عمدة الدائرة الأولى وعمدة الدائرة الثانية في باريس .
ألقى الرفيق جورج صبرة كلمة ضمن محور المناقشات العربية الذي كان بعنوان ” رؤية عربية :  السلام والهدوء في المنطقة يمكن تحقيقهما من خلال تغيير النظام في إيران “
مشاركة