قتلى للأسد في حلب.. وطيران الاحتلال يواصل استهداف مناطق متفرقة من المحافظة

3

الهيئة السورية للإعلام:

أفاد ناشطون من مدينة حلب , أن عدداً من قوات الأسد لقوا مصرعهم إضافة لجرح آخرين ,وذلك بعد أن فجر الثوار نفقاً في إحدى مواقع القوات الى الغرب من قلعة حلب التاريخية. وأشار الناشطون الى أن بعض الاضرار المتوسطة لحقت بمدخل قلعة حلب  الأثرية.

وأضاف الناشطون, أن اشتباكات عنيفة اندلعت في محيط القلعة بين الثوار وقوات الأسد في محاولة من قبل الثوار لاقتحام اسوار القلعة والتي تتخذها القوات مقراً حصينا لها.

ومن جهة ثانية, قتل نحو 6 عناصر من قوات الأسد على إيدي الثوار بعد محاولة عناصر القوات اقتحام بلدة كفر حداد في ريف حلب الجنوبي ,حيث تمكن الثوار من اجبار القوات للتراجع لمواقعها  بعد ألحق بها خسائر .

وفي سياق متصل , أكد ناشطون مقتل عدد من عناصر الأسد , بعد أن دمر الثوار مدرعة BMB  على جبهة السابقية في ريف حلب الجنوبي .

وفي المقابل استشهد مدني واصيب اخرون بجروح , جراء استهداف قوات الأسد المتمركزة في ثكنة هنانو بالقذائف الصاروخية حي كرم البيك شرقي مدينة حلب .

وفي غضون ذلك, تعرض حي باب النيرب لغارة جوية من قبل الطيران الاحتلال الروسي، دون ورود انباء عن اصابات.

كما استهدف طيران الاحتلال الروسي ,مدن وبلدات دير حافر وكفرناها تادف خلصة وزيتان بريف حلب الشرقي  ، ما أدى لسقوط  جرحى, إضافة إلى اضرار مادية .

وفي سياق متصل , قال ناشطون  إن حريقاً ضخماً اندلع في احدى معامل الأقمشة في ريف حلب الجنوبي , إثر غارة جوية من طيران الاحتلال, الأمر الذي أدى لسقوط عشرات الجرحى وجلهم من موظفي المعمل .

ولفت الناشطون الى احتمال وقوع شهداء , سيما وأن  600 موظف حاصرتهم النيران , حيث تعمل فرق الدفاع المدني على اطفاء الحريق.

مشاركة