فرنسا تحضر لمشروع قرار في مجلس الأمن لحظر إلقاء البراميل المتفجرة

5

أعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس، يوم أمس الجمعة، أن بلاده ستعرض في الأمم المتحدة قراراً يحظر إلقاء البراميل المتفجرة على المدنيين في سورية.

وقال فابيوس في مؤتمر صحافي مشترك مع المبعوث الأممي إلى سورية ستفان دي ميستورا “ينبغي القيام باللازم ليكف نظام الأسد عن قصف المدنيين”، مشيراً إلى أن فرنسا ستعرض في الأيام المقبلة قراراً في مجلس الأمن الدولي لحظر البراميل المتفجرة.

وكشف فابيوس للصحفيين عن دعوة فرنسا الأسبوع المقبل لوزراء الخارجية الألماني والبريطاني والسعودي والأميركي وأخرين، “في محاولة للسير بالأمور قدماً”، مضيفاً إن “ما يهم هو التمكن من إيجاد حل سياسي” في سورية.

وكان يوم الخميس قد أوضح السفير الفرنسي لدى الأمم المتحدة أن مشروعاً في هذا الصدد سيتم طرحه قريباً، لافتاً إلى أن اسبانيا وبريطانيا تشاركان في هذه المبادرة.

وكان الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية قد طالب بتطوير قرار ملزم في مجلس الأمن لوقف استخدام نظام الأسد للبراميل المتفجرة، معتبراً ذلك مخالفاً لقرار الأمم المتحدة 2139، الذي ينص على ضرورة وقف القصف العشوائي للمدنيين.

وأكد الائتلاف على الأثر العشوائي للبراميل المتفجرة وقتلها للمدنيين، إذ إن المدنيين هم النسبة الأكبر من أعداد الضحايا، من بينهم النساء والأطفال.
المصدر: وكالات

مشاركة