طيران التحالف يستهدف لأول مرة مواقع للنظام والأخير يُدين (بشدة)

6

سعيد جودت: كلنا شركاء

قالت وسائل إعلام رسمية تابعة للنظام إن طيران التحالف الدولي استهدف بتسع صواريخ مساء أمس الأحد (السادس من كانون الأول/ديسمبر) معسكراً تابعاً للنظام قرب مدينة دير الزور متسبباً بمقتل ثلاثة عناصر وإصابة آخرين في المعسكر.

وقالت وكالة (سانا) الرسمية نقلاً عن وزارة الخارجية في حكومة النظام إن أربع طائرات من قوات التحالف الأميركي قامت باستهداف أحد معسكرات النظام في دير الزور بتسعة صواريخ ما نجم عنه مقتل ثلاثة عسكريين وجرح ثلاثة عشر آخرين وتدمير ثلاث عربات مدرعة وأربع سيارات نقل عسكرية ورشاش عيار 23 مم ورشاش عيار 5ر14 مم ومستودع للأسلحة والذخيرة.

وأضافت وزارة الخارجية في رسالتين وجهتهما إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي، إن ما أسمته عدواناً ضدّ إحدى الوحدات العسكرية السورية يعيق الجهود الرامية لمكافحة الإرهاب، ويؤكد أن التحالف الاميركي يفتقد إلى الجدية والمصداقية من أجل مكافحة فعالة للإرهاب.

وعبّرت وزارة الخارجية في رسالتيها عن إدانة حكومة النظام بشدة لهذا “العدوان السافر من قبل قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة والذي يتناقض بشكل صارخ مع أهداف ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة”، وطالبت مجلس الامن الدولي بالتحرك الفوري “إزاء هذا العدوان واتخاذ الاجراءات الواجبة لمنع تكراره”.

وكانت مصادر ميدانية أكدت الأحد استهداف طيران التحالف الدولي لمواقع النظام في محيط بلدة عياش في ريف دير الزور الغربي، حيث يتمركز اللواء 137 أهم مواقع النظام العسكرية في دير الزور بعد مطارها العسكري.

مشاركة