روسيا تلقي 5 أطنان من الأسلحة للقوات الكردية في حلب

4

قالت لجان التنسيق المحلية إن الطائرات الروسية ألقت، فجر أمس الثلاثاء، خمسة أطنان من الأسلحة لقوات وحدات “حماية الشعب” الكردية المعروفة بـ “YPG” في حلب حيث تخوض هذه القوات بين الحين والآخر مواجهات ضد قوات المعارضة السورية.

وأوضحت لجان التنسيق في بيان لها حصلت “السورية نت” على نسخة منه، أنه “بحسب مصادر مؤكدة علمت لجان التنسيق المحلية أن طائرات شحن روسية ألقت بواسطة المظلات حوالي خمسة أطنان من الأسلحة الخفيفة والذخائر لوحدات الحماية الكردية في حي الشيخ مقصود بحلب. وأكدت المصادر أن عملية الإنزال تمت حوالي الساعة الثالثة فجر يوم أمس الثلاثاء”.

ولفت البيان إلى أن عملية إنزال الأسلحة جاءت بعد أيام من إسقاط سلاح الجو التركي طائرة روسية اخترقت المجال الجوي التركي، وتلقت تحذيرات عدة بالعودة نحو سورية دون أن تستجيب، كما أشار البيان إلى أن وحدات “حماية الشعب” تخوض منذ أيام معارك ضد لواء “أحرار سوريا” المعارض.

ومنذ إسقاط الطائرة الروسية بدا التناغم بين روسيا والقوات الكردية واضحاً لا سيما في المناطق الحدودية السورية مع تركيا، حيث شن المقاتلون الكرد هجوماً على مواقع المعارضة بريف حلب الشمالي مدعومين من المقاتلات الروسية، وفي 28 من نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي قال “ياسر عبد الرحيم” قائد غرفة “عمليات حلب” لـ”السورية نت” إن “20 مدنياً بينهم أطفال ونساء، في قرية تنب، استشهدوا جراء هجوم شنه جيش الثوار وميليشيات كردية على القرية “، وأضاف “عبد الرحيم” قائلاً: “تمكنت قوات المعارضة التابعة لغرفة عمليات مدينة مارع (شمالي حلب)، من استعادة السيطرة على تنب مرة ثانية”.

السورية نت

مشاركة