«داعش» يستعيد كامل مدينة البوكمال

5

بيروت، واشنطن – أ ف ب، رويترز

أفاد «المرصد السوري لحقوق الانسان» اليوم (السبت)، استعادة تنظيم «الدولة الاسلامية» (داعش) السيطرة التامة على مدينة البوكمال الحدودية شرق سورية، بعد مواجهات عنيفة مع قوات النظام.
وصرح مدير المرصد رامي عبد الرحمن: «سيطر تنظيم داعش على مدينة البوكمال بشكل كامل، وقوات النظام والمقاتلون الموالون أصبحوا في محيط المدينة على بعد كيلومتر او كيلومترين من أطراف المدينة»، مضيفا ان ذلك تم «نتيجة الكمائن والهجمات بالعربات والعبوات المفخخة».
وتقع البوكمال على الجانب السوري من الحدود مع العراق، وتشكل آخر معقل مهم لتنظيم «داعش» في سورية.
وكان «المرصد السوري» أعلن أن تنظيم «داعش» استعاد أمس، السيطرة على حوالى 50 في المئة من البوكمال، بعد شنه هجوماً مضاداً ضد مواقع قوات الجيش السوري والقوات الحليفة لها.
وكان الجيش السوري أعلن في وقت سابق سيطرته وحلفائه على كامل البوكمال، التي كانت تعد آخر مدينة يسيطر عليها التنظيم المتشدد في سورية. لكن مدير «المرصد» رامي عبد الرحمن قال إن التنظيم تمكن من خلال «هجوم مضاد مساء الخميس من استعادة أكثر من 40 في المئة من المدينة».
وأوضح عبد الرحمن أن مقاتلي التنظيم «تمكنوا من السيطرة على عدد من الأحياء في شمال وشمال شرقي وشمال غربي المدينة»، مشيراً إلى أن التنظيم المتطرف «يحاول الدفاع عن آخر معاقله» في سورية.
ولا تزال الاشتباكات العنيفة مستمرة بين الطرفين في المدينة، التي كان «داعش» انكفأ إليها في مواجهة هجمات ضده على طرفي الحدود.
وحققت قوات النظام السوري وحلفائها تقدماً سريعاً في اتجاه المدينة عززه سيطرة القوات العراقية الأسبوع الماضي على قضاء القائم على الجهة المقابلة للحدود.
وفي واشنطن، قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في وقت سابق إنه ليس لديه «أي معلومات يمكن إعلانها في شأن مكان» زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي.
وسيطر تنظيم «داعش» منذ صيف 2014 على أجزاء واسعة من محافظة دير الزور الحدودية مع العراق وعلى الاحياء الشرقية من المدينة، مركز المحافظة.
إلا أنه على وقع هجمات عدة، خسر التنظيم المتطرف خلال الأسابيع الماضية الجزء الأكبر من المحافظة، وطُرد بشكل كامل من مركزها مدينة دير الزور.

مشاركة