حصاد الاحداث الميدانية ليوم الأربعاء 04-11-2015

6

دمشق::

اشتباكات متقطّعة دارت بيت الثوار وقوات الأسد على جبهات حي التضامن جنوب دمشق، في حين انفجرت عبوة ناسفة في حي القابون الدمشقي مما أدى لارتقاء شهيد.

ريف دمشق::

اشتباكات عنيفة جدا دارت على 3 محاور في الغوطة الشرقية أولها كانت في جبال الغوطة الشرقية المطلة على ضاحية الأسد أو ما تعرف بضاحية حرستا والثانية على جبهات كتيبة المدفعية والأخيرة والأعنف كانت على الأوتوستراد الدولي( دمشق-حمص)، حيث قامت على إثرها قوات الأسد بقصف مناطق الاشتباكات بقذائف المدفعية والصواريخ العنقودية والغازات السامة والأسلحة المحرمة دوليا بشكل مكثف وعنيف بالإضافة لصواريخ الطيران الحربي الروسي على المنطقة ما أدى لانسحاب جيش الإسلام من عدة نقاط في الجبال أبرزها كتيبة المدفعية والأبنية المحيطة بها، أما في مبنى الأركان الاحتياطية فقد حوصر عدد من الثوار داخله ودارت اشتباكات عنيفة حوله، أما الاشتباكات الأعنف والأشرس فكانت في منطقة الأوتوستراد على محورها الشرقي والغربي حيث تصدى الثوار لشبيحة الأسد ولم يحرز الأخير أي تقدم في المنطقة، ومن جهة أخرى فقد ارتكبت قوات الأسد مجزرة مروعة في مدينة دوما راح ضحيتها 12 شهيد وعشرات الجرحى بعد قصفها أحياء المدينة ومنازل المدنيين بصواريخ الـ “ارض ارض” وبقذائف المدفعية، وعلى صعيد آخر أحبط الثوار محاولة تسلل جديدة لقوات الأسد في مدينة داريا فجر اليوم ومسائه على الجبهة الغربية من المدينة أوقعوا خلالها العديد من القتلى والجرحى واعطبوا عربة “بي إم بي”، في حين يتواصل القصف الكثيف بالبراميل المتفجرة وقذائف المدفعية وصواريخ الـ “أرض –أرض” على جبهات وأحياء المدينة، وفي مدينة معضمية الشام المجاورة دارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد على جبهاتها الجنوبية وسط قصف مدفعي وصاروخي استهدف المدينة تسبب باندلاع حرائق، وفي منطقة مغايرة استهدف عناصر تنظيم الدولة تجمعات عناصر ما يسمى بالدفاع الوطني على أطراف مدينة قارة بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

حلب::

اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات الأسد دارت على جبهة الفاميلي هاوس بمدينة حلب، وعلى صعيد أخر بالريف الجنوبي تمكن الثوار من تدمير سيارة يستقلها عدد من عناصر الأسد على جبهة الحاضر بعد استهدافها بصاروخ تاو وقتل جميع من بداخلها، كما استهدفوا معاقل جيش الأسد على جبهة خلصة بقذائف الهاون وحققوا إصابات جيدة، ومن جهة أخرى فقد شنت الطائرات الروسية غارات على بلدة حور بالريف الغربي وبلدة حيان بالريف الشمالي وبلدة تل جابر ومحيط قرية عزيزة والمنطقة الواقعة بين قريتي تل ممو ومكحلة بالريف الجنوبي وبلدة الزرية، وأحياء الجرابلة وكرم الطراب و الصالحين وعدة أحياء شرق حلب، مما أدى لسقوط جرحى في حور وحيان وشهيد في تل ممو، بينما قصفت قوات الأسد بلدة تل جابر بقذائف المدفعية، وفي خبر منفصل فقد استعاد نظام الأسد سيطرته على طريق “إثريا – خناصر” والذي يعد طريق الإمداد الوحيد له إلى مدينة حلب.

إدلب::

خرقت طائرات حربية على الأغلب تابعة لسلاح الجو الروسي الهدنة المبرمة بين جيش الفتح والمفاوض الإيراني بعد شنها غارات على بلدة تفتناز وبلدة رام حمدان القريبة من قرية الفوعة، و أعلنت حركة أحرار الشام عن استهداف طريق الإمداد بين قريتي الفوعة وكفريا بقذائف المدفعية الثقيلة، رداً على هذا الخرق، ومن جهة أخرى فقد تعرضت مدينة خان شيخون لقصف بصواريخ تحوي قنابل عنقودية مما أدى لارتقاء شهيدين وسقوط جرحى.

حماة::

تمكن الثوار من تحرير كامل مدينة موك، وكان الثوارمن فصيل جند الأقصى فد شنوا هجوما عنيفا على مواقع قوات الأسد في مدينة مورك وتمكنوا في بداية الهجوم من السيطرة على نقطتين متقدمتين بالإضافة إلى النقطة السابعة بالقرب من المدينة، ومن ثم توغلوا داخلها وحققوا تقدما ملحوظا وقتلوا وجرحوا العشرات من عناصر الأسد، ومن جهة أخرى فقد تمكن الثوار من إسقاط طائرة حربية على جبهة كفرنبودة بعد استهدافها بالمضادات الأرضية، وسقطت بالقرب من بلدة سقيلبية وشوهد الدخان الكثيف يتصاعد منها، في حين تستمر الاشتباكات العنيفة جدا على عدة محاور بالريف الشمالي و الغربي حيث تمكن الثوار خلالها من تدمير دبابة على حاجز المغير، ودكوا معاقل الأسد في بلدات بريديج والمصاصنة والبويضة بقذائف من مدفع جهنم وصواريخ كاتيوشا وحققوا إصابات جيدة، ودكوا معاقل الشبيحة في بلدة سحلب بصواريخ الغراد، واستهدفوا قرية وحاجز بريديج بقذائف الهاون والمدفعية وبالرشاشات الثقيلة، بينما شنت الطائرات الحربية غارات وألقت المروحيات أسطوانات متفجرة على مدينة اللطامنة في ظل تعرض أحياء المدينة لقصف مدفعي، هذا وتعرضت قرية الجنابرة المحررة حديثا لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد، وتعرضت بلدة كفرنبودة وقريتي الجابرية وتل هواش لقصف صاروخي و مدفعي، فيما استهدف عناصر الأسد مدينة كفرزيتا وقرية لطمين بصواريخ تحوي قنابل عنقودية.

حمص::

اشتباكات متقطعة بين الثوار وقوات الأسد دارت على جبهات الريف الشمالي وسط هدوء حذر، فيما تمكن الثوار من تدمير جرافة لقوات الأسد على جبهة تيرمعلة، ودمروا أيضا أحد المنازل بعد محاولة قوات الأسد التسلل باتجاهه عبر تفجير نفق أسفله، أما في الريف الشرقي فقد افشل تنظيم الدولة محاولة جديدة لقوات الأسد للتقدم باتجاه تلال الحزم المطلة على بلدة صدد وسقط قتلى من الطرفين، بينما شنت الطائرات الحربية غارات على أحياء مدينة تدمر ومدينة القريتين ومحيطها وبلدتي مهين وحوارين مما أدى لسقوط شهداء وجرحى من المدنيين.

درعا::

انفجرت عبوة ناسفة بسيارة يستقلها أمير في جبهة النصرة مع عدد من مرافقيه في بلدة صيدا بالريف الشرقي مما أدى لسقوط جرحى، في حين قصفت مدفعية الأسد بلدات سملين وأم العوسج و رخم وزمرين وعقربا واليادودة وأحياء مدينتي جاسم وإنخل و درعا البلد.

ديرالزور::

اشتباكات عنيفة بين تنظيم الدولة وقوات الأسد دارت على أسوار مطار ديرالزور العسكري وسط قيام الطيران الحربي بشن غارات جوية عنيفة على محيط المطار وعلى حي اللابد وبلدة البو عمر، بينما استهدف التنظيم حي الجورة بثلاث قذائف هاون بالقرب من مدرسة سامي الجاسم ومدرسة البلدية دون تسجيل سقوط أي إصابة في صفوف المدنيين، وعلى صعيد متصل شن الطيران الحربي الروسي غارة جوية استهدفت باصاً يقل عددا من المدنيين من أبناء ريف البوكمال متجهين إلى تركيا ما أدى لاستشهاد عدد من الركاب.

اللاذقية::

اشتباكات عنيفة في منطقة الجب الأحمر بين الثوار وقوات الأسد تمكن خلالها الثوار من تدمير سيارة محملة بالذخيرة وقتلوا عدة جنود بداخلها بعد أن تم استهدافها بصاروخ من نوع تاو على طريق (‏جب الأحمر – جب الغار)، فيما استهدفوا تجمعات قوات الأسد المتمركزة في غرفة الزراعة على مفرق السماكوفي بقذائف من مدفع جهنم، وفي جبل التركمان تمكن الثوار من التصدي لمحاولات تقدم قوات الأسد من محور الفرنلق وقتلوا وجرحوا العشرات من العناصر.

الرقة::

سمع صوت انفجار عنيف في مدينة تل أبيض ولم يتم تحديد السبب.

الحسكة::

أعلن تنظيم الدولة عن تفجير دراجة نارية استهدفت مقر قائد مدينة رأس العين وريفها عند مدخل المدينة.

مشاركة