حصاد الاحداث الميدانية ليوم الأحد 08-11-2015

9

دمشق::

سقطت قذيفة على حافلة نقل في محيط مشفى دار الشفاء بالعاصمة دمشق، في حين سمعت أصوات إطلاق رصاص كثيف في حي التضامن أثناء تشييع اثنين من قتلى قوات الأسد.

ريف دمشق::

تستمر المعارك بين الثوار وقوات الأسد على جبهات مدينة داريا ولا سيما على جبهة الشياح الواقعة بينها وبين مدينة معضمية الشام، حيث لا يزال الأخير يطمح للتقدم داخل المدينة ولا يزال الثوار يحبطون مخططاته ويكبدوه خسائر، وتمكن الثوار خلال هذه المعارك من قتل عدد من عناصر الأسد واغتنام أسلحتهم وسحب جثثهم، وتزامنت هذه التطورات مع قصف عنيف بكافة أنواع الأسلحة ولا سيما بصواريخ الطائرات الحربية وببراميل المروحيات “28 برميل” فضلا عن العديد من صواريخ الـ “أرض –أرض” وقذائف المدفعية، والذي أدى لسقوط شهداء وجرحى، هذا وتم استهداف محيط مخيم خان الشيخ بغارات من الطيران الحربي، وفي الغوطة الشرقية أعلن جيش الإسلام عن تمكن عناصره من تدمير عربة “بي إم بي” لقوات الأسد على السلاسل الجبلية المحيطة بالغوطة الشرقية، و عن قصفهم لتجمعات قوات الأسد في المنطقة بقذائف المدفعية مما أدى لسقوط 11 عنصر بين قتيل وجريح، و أكد جيش الإسلام أيضا على قيام عناصره بتنفيذ عملية انغماسية في منطقة المرج أسفرت عن مقتل 15  عنصر وسحب أسلحتهم، حيث دارت اشتباكات على بلدة نولة وسط تعرض المنطقة لقصف ممدفعي، كما دارت اشتباكات عنيفة بين الثوار من فيلق الرحمن وقوات الأسد على أطراف بلدة عين ترما إثر محاولات يقوم بها الأخير للسيطرة على أحد النقاط، في حين شنت الطائرات الحربية غارات على بلدة حوش الصالحية وعلى مزارع بلدة حرزما بمنطقة المرج في ظل تعرض بلدات المنطقة لقصف بالرشاشات الثقيلة، وأصيب عدد من الأشخاص بجروح نتيجة سقوط قذائف على ضاحية الأسد، أما في منطقة وادي بردى فقد سقط شهيدين وعدد من الجرحى بينهم أطفال جراء قصف بقذائف الهاون والدبابات على قرية كفر الزيت، واستهدفت قوات الأسد أطراف قرية ‏هريرة بقذائف من مدفع “بي 10″ كما تم استهداف طريق ” دير مقرن – إفرة” بعدة طلقات.

حلب::

تجددت الاشتباكات التي تتسم بالكر والفر بين الثوار وقوات الأسد على جبهات قرى تل ممو والعزيزية وتليلات، حيث تقدمت قوات الأسد إلى هذه القرى نهارا وتمكن الثوار من استرجاع قرية تليلات فيما بعد، وتكبد نظام الأسد جراء ذلك خسائر مادية وبشرية، فقد قتل خلال معركة استعادة السيطرة على تليلات الواقعة قرب بلدة الحاضر حوالي 25 عنصرا، وتمكن الثوار قبيل تحريرها من تدمير ثلاث سيارات، هذا وأكدت جبهة النصرة على تمكن عناصرها من قتل أكثر من أربعين إيرانياً في معارك ريف حلب الجنوبي بينهم ثلاثة ضباط، علما أن المعارك ترافقت مع قصف مدفعي وجوي عنيف على عدد من القرى المحررة، وتمكن الثوار من تدمير جرافة لقوات الأسد في قرية عبطين بعد استهدافها بصاروخ تاو، أما في مدينة حلب فقد شنت الطائرات الحربية الروسية العديد من الغارات على أحياء فيها ولا سيما كرم النزهة والأنصاري والشيخ خضر والشيخ فارس وباب النيرب والحيدرية والسكري والفردوس، مما أدى لسقوط شهداء وجرحى بينهم أطفال في باب النيرب والشيخ فارس والسكري، هذا وتعرضت أحياء كرم الجبل وبني زيد والشعار لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات الأسد، ومن جهة أخرى فقد سقط العديد من الشهداء والجرحى المدنيين في حي شارع النيل و ما حوله نتيجة سقوط العديد من القذائف على الحي، أما في الريف الغربي فقد استشهد شخص وأصيب آخرون بجروح نتيجة قصف الطائرات الحربية على قرية البوابية، وفي الريف الشرقي فقد شنت الطائرات الروسية غارات وألقت المروحيات بالبراميل المتفجرة على مدن الباب وتادف وديرحافر وقرية خساف التي يسيطر عليها تنظيم الدولة، وفي أخبار الريف الشمالي فقد قامت فرق الدفاع المدني بإخماد حريق نشب في إحدى مصافي تكرير الفيول في بلدة كفر حمرة، فيما تمكن الثوار من اكتشاف وإلقاء القبض على 5 سيارات محملة بمواد غذائية وتحت هذه المواد ذخيرة متجهة من مدينة مارع إلى خارجها قاصدة مناطق سيطرة تنظيم الدولة.

إدلب::

ارتكبت الطائرات الروسية مجزرة بحق المدنيين في مدينة معرة النعمان بعد استهدافها أحياء المدينة، وراح ضحيتها 8 شهداء والعديد من الجرحى، وشنت الطائرات الروسية أيضا غارات بصواريخ بعضها حوت على قنابل عنقودية على مدينتي خان شيخون وسراقب وبلدات خان السبل والهبيط وكفرسجنة والتمانعة، مما أدى لسقوط شهيد وجرحى.

حماة::

ارتقى 4 شهداء وسقط 3 جرحى نتيجة قصف الطائرات الروسية على قرية ‏الكركات بجبل شحشبو، وسقطت شهيدة وعدة جرحى في قرية أم صهاريج بالريف الشرقي نتيجة شن الطيران الروسي غارة على القرية، واستهدفت الطائرات أيضا مدن كفرزيتا ومورك واللطامنة وقلعة المضيق وقرى الصياد ولطمين ومعركبة بالريف الشمالي وأم ميال بالريف الشرقي، في حين تعرضت قرى وبلدات سهل الغاب بالريف الغربي ومدينتي اللطامنة وقلعة المضيق وبلدة كورة بجبل شحشبو بالريف الشمالي لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات الأسد.

حمص::

انفجرت عدة عبوات ناسفة في حيي عكرمة ووادي الذهب في مدينة حمص والمواليين للأسد مما أدى لسقوط قتلى وجرحى، وتبنت العملية جبهة النصرة وقالت أنها ثأرا لدماء الشهداء، في حين تعرض حي الوعر لقصف بقذائف الهاون والرشاشات الثقيلة، واستهدف عناصر الأسد منطقة الحولة بالريف الشمالي بالرشاشات الثقيلة ومدينة تلبسة بقذائف المدفعية، وفي الريف الشرقي ارتقى عدد من المدنيين وأصيب آخرون بجروح نتيجة قصف الطائرات الحربية الروسية على مدينة تدمر وريفها الشرقي، وشن الطيران الروسي أيضا 4 غارات جوية على بلدة مهين ومحيطها وأطرافها.

درعا::

ألقت المروحيات بالبراميل المتفجرة على مدن إنخل وداعل والشيخ مسكين وبلدة ابطع، مما أدى لسقوط جرحى من المدنيين، فيما تعرضت بلدة المزيريب ومدن إنخل والشيخ مسكين وبصرى الشام لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد، كما تعرضت بلدة سملين وعتمان لقصف بالرشاشات الثقيلة ومن عربات الشيلكا، في حين إغتال مجهولون في درعا البلد قائد كتيبة شهداء العمري “ابراهيم مسالمة” بإطلاق النار عليه.

ديرالزور::

شنت طائرات التحالف الدولي غارات عديدة على حقول النفط في بادية الشعيطات وعلى حقل التنك النفطي، ومن جهة أخرى فقد دارت اشتباكات بين عناصر تنظيم الدولة وقوات الأسد دارت في محيط مطار ديرالزور العسكري، وقام الأول بقصف المطار بقذائف الهاون، في حين شنت الطائرات الحربية غارات على عدة أحياء في مدينة ديرالزور وعلى محيط المطار العسكري وجسرالسياسية، هذا واستهدف تنظيم الدولة حي الجورة الواقع تحت سيطرة قوات الأسد بقذائف الهاون، مما أدى لاستشهاد شخص مدني.

اللاذقية::

دك الثوار مواقع تمركز قوات الأسد في تلة السرياتيل في جبل الأكراد بقذائف الهاون، و استهدفوا معاقل قوات الأسد في قرية السكري وجب الغار بصواريخ الغراد.

القنيطرة::

استهداف الثوار تجمعات عناصر الأسد في إحدى مزارع مدينة البعث بالرشاشات الثقيلة مما أدى لقتل خمسة منهم وجرح آخرين.

مشاركة