تواصل المعارك على عدة جبهات في درعا وريف دمشق

2

الهيئة السورية للإعلام:

تصدت فصائل الجبهة الجنوبية، اليوم الأثنين، لقوات الاسد والميليشيات الوالية لها شمال محافظة درعا، حيث دارت معارك على جبهات كفرناسج و زمرين وأم العوسج وتل العلاقيات، قتل خلالها عدد من قوات الاسد.

في سياق متصل، استهدفت فصائل الجبهة الجنوبية معاقل قوات الأسد في مقر الفرقة التاسعة واللواء 79 بمدينة الصنمين وكتيبة المدفعية ببلدة جدية بالمدفعية والصواريخ، محققين اصابات مباشرة.

كما تصدت فصائل الجبهة الجنوبية لمحاولة قوات الأسد التسلل إلى أحياء درعا البلد والمنشية بمدينة درعا، حيث جرت اشتباكات بين الطرفين أسفرت عن مقتل عنصرين من قوات الأسد وجرح آخرين.

هذا ودارت اشتباكات على أطراف مدينة الشيخ مسكين، حيث تحاول قوات الاسد تعزيز مواقعها على أطراف اللواء 82، فيما تفش فصائل الجبهة جميع هذه المحاولات وتجبر قوات الاسد على التراجع بعد تكبيدها خسائر في الارواح والعتاد.

من جهة ثانية، تعرضت مدن وبلدات الحراك وإنخل وسملين وزمرين وكفر ناسج وعتمان واليادودة إلى قصف مدفعي من قبل قوات الأسد، ما أوقع عدد من الجرحى في صفوف المدنيين.

وفي ريف دمشق، تواصلت المعارك بين الثوار وقوات الاسد في مدينة داريا في محاولة جديدة من قبل قوات الاسد التقدم في الجبهة الشرقية من المدينة، تزامن ذلك مع قصف جوي ومدفعي وصاروخي على المدينة.

وأفاد ناشطون، أن قوات الاسد لم تحرز أي تقدم، مؤكدين سقوط قتلى وجرحى في صفوفها.

وأضاف الناشطون، بأن طيران الاسد المروحي قصف بستة براميل متفجرة الأحياء السكنية، ما أدى لسقوط جرحى في صفوف المدنيين.

وسقط عدد من الجرحى بينهم أطفال في بلدة كفر الزيت القريبة من مدينة الزبداني جراء قصف قوات الاسد المدفعي على منازل المدنيين.

وفي دمشق، قصف طيران الاحتلال الروسي بالصواريخ حي جوبر بدمشق، في ظل اشتباكات متقطعة بين الثوار وقوات الاسد.

مشاركة