بعد احيائه ذكرى مولد النبي .. بشار الأسد يأمر بقصف معضمية الشام بالكيمياوي

1

الهيئة السورية للإعلام:
قصفت قوات الأسد بمواد كيميائية، مدينة معضمية الشام في غوطة دمشق الغربية، وأدى القصف لاستشهاد نحو 20 مدنيا واصابة 30 اخرون بحالات اختناق، حسب ما أفاد مستشفى الغوطة التخصصي.
كما أفاد مراسل الهيئة السورية للاعلام، بأن قوات الاسد قصفت في وقت متأخر من ليلة الثلاثاء، الحي الغربي من مدينة معضمية الشام بمواد كيمياوية يرجح أنها غاز السارين، تسببت باستشهاد 20 شخصا على الفور واصابة 30 اخرون نقلوا الى المشافي الميدانية وهم مصابون بحالات اختناق.
وقال مراسل الهيئة: “ظهرت على المصابين مجموعة من الأعراض هي سيلان أنفي ولعابي تطور لاحقاً إلى سيلان دموي وضيق في التنفس وتضيق حدقة العين ثم تطور إلى توسع واضح عند الوفاة”.
وأضاف مراسلنا نقلا عن أطباء ميدانيون في مستشفى الغوطة التخصصي: “الأعراض الاخرى إقياء، التبول اللاإرادي ، حركات لا إرادية وتشنجية انتهت بتوقف التنفس وتوسع الحدقة والموت”.
وأكد مراسل الهيئة السورية للاعلام بأن القصف جاء بعد أيام من خرق قوات الاسد للهدنة المبرمة مع الثوار والتي تنص على وقف لاطلاق النار، حيث كثفت قوات الاسد من قصفها للمدينة بشتى أنواع الاسلحة وواصلت ارسال تعزيزات عسكرية ضخمة لاقتحام المدينة.

مشاركة