الغارات الروسية تدمر المركز الثقافي في الرقة

9

مراسل المحليات: كلنا شركاء

شنت الطائرات الروسية أمس الخميس على مدينة الرقة، أوقعت دماراً كبيراً في البنية التحتية للمدينة فيما لم ترد أي أنباء عن ضحايا نتيجة هذه الغارات.

المركز الثقافي بالمدينة دمر عن بكرة أبيه بعد ان طالته عدة صواريخ من الطائرات المغيرة، وتشهد المدينة الواقعة تحت سيطرة (داعش) غارات يومية من التحالف الغربي ضد التنظيم وبعض الغارات الروسية.

وكان الطيران الروسي قبل أيام ارتكب مجزرة في مدينة الرقة راح ضحيتها أكثر من 25 قتيلاً وعشرات الجرحى كلهم من المدنيين، أغلبهم من النازحين من منطقتي تادف والباب بريف حلب، وكانوا يقطنون في بناء بالقرب من دوار النعيم حيث تم تدمير المبنى بالكامل.

الغارات استهدفت حينها الأبنية القريبة من مدرسة الفنون النسوية ودوار النعيم والأبنية المجاورة لمؤسسة المياه ومنطقة المجمع الحكومي ودوار البرازي ومشفى المواساة وحي الرميلة ومنطقة الساعة.

مشاركة