التايمز: قاعدة روسية واخرى امريكية قريبا في شمال شرق سوريا

20

الهيئة السورية للإعلام:

كشفت صحيفة “التايمز” البريطانية , أمس السبت, عن بدء كل من روسيا والولايات المتحدة ببناء قاعدة جوية في المنطقة الشمالية الشرقية من سوريا تبعدان عن بعضيهما نحو 48 كيلومترا.

وقالت الصحيفة في عددها الصادر امس , نقلا عن المركز الاستخباراتي الأمريكي إن “واشنطن بدأت في إنشاء أول قاعدة جوية على الأراضي السورية في منطقة رميلان الواقعة تحت سيطر قوات (كردية) وتبعد بضعة كيلومترات عن الحدود مع العراق وتركيا”.

وبحسب الصحفية فأن “عشرات الجنود من القوات الأمريكية الخاصة يعملون على إنشاء هذه القاعدة الجوية”, مشيرة إلى أن لدى (المركز الاستخباراتي الأمريكي) صورا ملتقطة من الأقمار الصناعية تظهر زيادة في طول المدرج ليصل إلى 1300 مترا، الأمر الذي يسمح لطائرات النقل العسكرية متوسطة الحجم مثل طائرات العمليات الخاصة (لوكهيد سي-130 هيركوليز) والتي تعتبر من الطائرات الأساسية لدى الولايات المتحدة.

وكانت واشنطن قد كشفت مؤخرا عن إرسالها قوات أمريكية خاصة لمساعدة  قوات كردية سورية لمواجهة تنظيم  “داعش”.

كما اكدت الصحيفة نقلا المركز الاستخباراتي الامريكي ” ان القوات الروسية تقوم  بتوسيع تواجد قواتها في مطار مدينة القامشلي، حيث يعمل خبراء روس على فحص المنطقة فيما يخص نشر قواتهم وتحصينها”.

واضافت الصحيف نقلا عن المركز إنه “جرى تحديد الأماكن في القامشلي لنشر وسائل الأنظمة الدفاعية بهدف الحماية من إجراءات ممكنة من جانب القوات التركية المتواجدة عند الحدود مع سوريا”.

وكانت شبكة (سي ان ان) الاخبارية الامريكية كشفت, الجمعة, نقلا عن مسؤولين امريكيين, ان واشنطن رصدت تحركات لروسيا في شمال شرق سوريا بالقرب من الحدود المشتركة مع تركيا , مرجحين أن تكون تلك الخطوة” نية موسكو في إقامة قاعدة عسكرية لها هناك”.

وتشير الصحيفة إلى أن طول المدرج في مطار القامشلي البالغ 3.6 كم لا يسمح فقط باستخدامه من قبل الطائرات القاذفة والمقاتلة، بل طائرات النقل أيضا.

مشاركة