استقالات جماعية من المعارضة التركية للانضمام لـ”العدالة والتنمية”

4

 ترجمة وتحرير – تركيا بوست

أفادت صحيفة “أكشام” أن عددا من أعضاء حزب الحركة القومية، وحزب الوحدة الكبيرة، من بينهم رؤساء للحزب في مدينة كوتاهيا انضموا إلى حزب العدالة والتنمية معلنين تركهم لأحزابهم القديمة.

وبحسب ما بيّنت الصحيفة فإن حزب العدالة والتنمية أقام فعالية في مدينة كوتاهيا للاحتفال بانضمام أعداد جديدة إلى الحزب من الأحزاب الأخرى، حيث شارك في الفعالية نواب حزب العدالة والتنمية عن مدينة كوتاهيا: اسحق غازيل، شكري نازلي وفورال كافونجا، كما انضم عدد آخر من أعضاء الحزب والعاملين فيه. 

وأضافت الصحيفة أن الفعالية التي انضم فيها 28 عضوا جديدا من حزبي الحركة القومية والوحدة الكبيرة إلى حزب العدالة والتنمية تكلم فيها رئيس حزب العدالة والتنمية في مدينة كوتاهيا “علي جتن باش” حيث قال: “كما تعلمون فإننا واجهنا بعد انتخابات السابع من حزيران الهجمات الإرهابية و”لا”، أنا أرى أن القومية لا تكون برفض كل شيء، القومية لا تكون برفع الشعارات ورفع الأصابع، القومية تكون بالعمل من أجل إعطاء مكانة للدولة في العالم كلها، أرى أن رئيس حزب الحركة القومية منحوه مكانة وكأنه قدّم خدمات كبيرة، أقول لهم أهلا بكم، ونحن نعمل من أجل أن نستيقظ في صباح 2 تشرين الثاني ونكمل خدماتنا”.

مشاركة