إنهاء مهمة بطاريات “الباترويت” الألمانية في تركيا

4

 

الخميس 15 أكتوبر / تشرين الأول 2015

أنهت ألمانيا، مهمة منظومة الصواريخ الدفاعية (باتريوت)، التي نشرتها عام 2012 في “قهرمان مرعش” التركية بناء على طلب تركيا، وذلك لتقوية الدفاع الجوي لحلف شمال الأطلسي (الناتو).

وقال بيان صادر عن الجيش الألماني: إنه “تم إنهاء مهمة الحماية في قهرمان مرعش وجوارها، وإن قائد القوة الألمانية في تركيا، العقيد جوزيف أبفيلكوفر، أصدر اليوم، أمراً بإغلاق منظومة الباتريوت”.

وأضاف البيان، أن الجنود الألمان الموجودن في تركيا، في إطار المهمة، سينسحبون بحلول نهاية يناير/ كانون ثاني المقبل، ويعودون إلى بلادهم.

ونشرت ألمانيا والولايات المتحدة الأميركية وهولندا، منظومات “باتريوت” في بعض المدن التركية الحدودية مع سورية، استجابة لطلب تقدمت به تركيا لحلف شمال الأطلسي (الناتو) بذلك، بهدف منع أية تهديدات محتملة من الأراضي السورية.

واتخذت ألمانيا في ديسمبر/ كانون أول 2012، قراراً بنشر بطاريتي “باتريوت” و400 جندي ألماني في تركيا، وتم تمديد ذلك القرار مرتين، لمدة عام في كل مرة، وكانت الحكومة الألمانية قد إتخذت، قبل شهرين، قراراً بإنهاء تلك المهمة.

وكانت الولايات المتحدة الأميركية بدأت سحب منظومات “الباتريوت” الدفاعية الجوية التابعة لها، من الأراضي التركية، في 09 أكتوبر / تشرين الأول الحالي بسبب انتهاء فترة مهامها.

وذكرت وكالة “الأناضول”، أن المنظومات جرى إرسالها من ولاية “غازي عنتاب” الحدودية مع سورية، إلى ميناء اسكندرون في ولاية “هاطاي” المطلة على البحر الأبيض المتوسط.

وأفادت “الأناضول” أن “منظومات الباتريوت وصلت الميناء، وباتت جاهزة لتحميلها في سفينة، على وشك الاقتراب من الميناء”.

وكانت حكومتا واشنطن وأنقرة أعلنتا في بيان مشترك نية الولايات المتحدة الأميركية، سحب منظومات “باتريوت” من تركيا وإعادتها إلى موطنها بغرض تحديثها، وذلك بعد أن كانت أميركا قد نصبت هذه المنظومات داخل تركيا عام 2013 تحسباً لأي هجوم قد يشنه  نظام الاسد باستخدام صواريخ بعيدة المدى.

مشاركة