إصابات خلال مواجهات بين شبان فلسطينيين والجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية

5

رام الله/ قيس أبو سمرة/ الأناضول

أصيب عشرات الفلسطينيين، بجراح وبحالات اختناق، اليوم الثلاثاء، في مواجهات متفرقة في الضفة الغربية، مع قوات من الجيش الإسرائيلي، بحسب شهود عيان، ومصادر طبية فلسطينية.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان مقتضب، إن مواطنيْن اثنين، أصيبا بجراح خلال مواجهات اندلعت في بلدة صوريف، الى الغرب من مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية.

وعلى مدخل مدينة طولكرم الغربي، شمال الضفة الغربية، فرّق الجيش الإسرائيلي مسيرة نظمها مواطنون فلسطينيون، مستخدما الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع، مما أدى إلى إصابة ثمانية مواطنين بجراح، أحدهم بالرصاص الحي وخمسة بالرصاص المطاطي، وإصابتين نتيجة الوقوع، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية.

وأفاد شهود عيان، لوكالة الأناضول للأنباء، إن أربعة شبان أصيبوا بالرصاص المطاطي، وعشرات بحالات اختناق إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، في مواجهات اندلعت على مدخل بلدة بيت أُمّر شمال الخليل.

وأضاف الشهود، إن شبان رشقوا قوات إسرائيلية بالحجارة والعبوات الفارغة.

وأصيب أربعة مواطنين، بينهم اصابة بالرصاص المطاطي وثلاثة بحالات اختناق بينهم سيدة عجوز، إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، على مدخل سجن عوفر الإسرائيلي غرب رام الله بحسب وزارة الصحة الفلسطينية.

وكان طلبة جامعيون، نظموا اليوم مسيرة باتجاه سجن عوفر العسكري، حيث اندلعت مواجهات عنيفة استخدم خلالها الجيش الرصاص الحي والمطاطي والغاز المسيل للدموع.

 وتشهد الأراضي الفلسطينية، وبلدات عربية في إسرائيل، منذ مطلع الشهر الماضي، مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات إسرائيلية، اندلعت بسبب إصرار يهود متشددين على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى، تحت حراسة قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية.

مشاركة