ألمانيا تعاود تطبيق اتفاقية دبلن على اللاجئين السوريين

4
أعادت ألمانيا تطبيقها لإتفاقية دبلن الخاصة باللاجئين، بعد ثلاثة أشهر من تعليق عملي لتطبيقها على اللاجئين السوريين. وزارة الداخلية الألمانية أكدت اليوم ان القرار يسري ابتداء من 21 اكتوبر الماضي.

دويتشه فيليه-

أعلن متحدث باسم وزارة الداخلية الألمانية اليوم الثلاثاء، 10 نوفمبر تشرين الثاني 2015، عن إعادة تطبيق قواعد اتفاقية دبلن للاجئين لكل دول المنشأ وكل الدول الأعضاء باستثناء اليونان “وكذلك بالنسبة للمواطنين السوريين وذلك اعتبارا من الحادي والعشرين من تشرين الأول/أكتوبر الماضي”. لكن التسوية الحالية لا تعني بالضرورة إرجاع اللاجئين إلى خارج الحدود، كما نقلت ذلك وكالة الأنباء الفرنسية عن وزارة الداخلية الألمانية.

وكانت ألمانيا أعلنت في آب/ أغسطس الماضي عن تعليق مؤقت للعمل بإجراءات اتفاقية دبلن للاجئين بالنسبة للاجئين السوريين. وتنص اتفاقية دبلن على أن “اللاجئين يجب أن يسجلوا انفسهم ويقدموا طلب اللجوء في الدول التي يدخلوا منها أراضي الاتحاد الأوروبي”، كما تقضي الاتفاقية بإعادة ترحيل اللاجئين إلى البلد الأوروبي (الأول) الذي أتوا منه.

مشاركة