أردوغان يستنكر الدعوات الدولية لفتح الحدود التركية أمام اللاجئين السوريين ويهدد بإرسالهم إلى دول أخرى

9

الهيئة السورية للإعلام:

استنكر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الدعوات الدولية لفتح الحدود التركية أمام عشرات آلاف النازحين السوريين الذين هربوا إثر معركة حلب، مهدداً بإرسالهم إلى دول أخرى.

وقال أردوغان في كلمة ألقاها أمام المنتدى الاقتصادي في أنقرة اليوم الخميس: “إن كلمة أغبياء ليست مكتوبة على جبيننا، لا تظنوا أن الطائرات والحافلات متواجدة هنا بدون سبب.. سنقوم بما يلزم”.

وأكد أردوغان وجود ميليشيات مدعومة من إيران ترتكب مجازر وتنفذ ” مذابح شرسة” بحق السوريين، داعياً الأمم المتحدة لبذل المزيد من الجهود لمنع حدوث “تطهير عرقي” في سوريا.

وأشار الرئيس التركي إلى أن بلاده ستتحلى بالصبر إزاء الأزمة السورية، حتى مرحلة ما، ثم ستضطر للتحرك.

وتأتي تصريحات أردوغان في وقت يتواجد فيه عشرات الآلاف من السوريين العالقين عند الحدود التركي، على أمل أن يتم إدخالهم، بعد أن تركوا منازلهم وقراهم جراء الهجمة الشرسة التي تشنها قوات الأسد المدعومة بالميليشيات الطائفية الموالية له وبغطاء جوي روسي، على مدن وبلدات ريف حلب.

مشاركة